أخبار العراق.. قصف صاروخي لحقل للغاز في شمال العراق..إقليم كردستان العراق يدين الهجوم..العراق يكشف وجود 5 قواعد تركية على أراضيه.. ترشيح محمد شياع لمنصب رئيس الوزراء في العراق..حرق القنصليّة التركيّة بالبصرة".. ما حقيقة الانتقام العراقي بعد هجوم دهوك؟..مجلس الأمن يدين هجوم دهوك ويؤكد على استقلال وسيادة العراق..

تاريخ الإضافة الثلاثاء 26 تموز 2022 - 6:05 ص    عدد الزيارات 278    التعليقات 0    القسم عربية

        


قصف صاروخي لحقل للغاز في شمال العراق..

المصدر: أ ف ب... تعرض حقل غاز في إقليم كردستان الذي يتمتّع بحكم ذاتي إلى قصف صاروخي، كما أفاد مسؤول محلي، في رابع هجوم يطال الحقل ذاته خلال شهر، فيما شهدت مواقع للنفط والغاز في الإقليم هجمات مماثلة في الأشهر الأخيرة. وقال رمك رمضان قائمقام قضاء جمجمال في محافظة السليمانية، حيث يقع الحقل المستهدف في شمال العراق والمملوك لشركة "دانة غاز" الإماراتية إن "حقل كورمور تعرض إلى قصف بثلاثة صواريخ كاتيوشا". وأضاف "حتى الآن الخسائر غير معروفة ونحن بصدد التحقيق لمعرفة الخسائر". وهذه المرة الرابعة خلال نحو شهر التي يتعرّض فيها هذا الحقل للقصف، دون أن تسفر الهجمات عن خسائر مادية وبشرية. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجمات. ويقع حقل الغاز بين مدينتي كركوك والسليمانية في منطقة تديرها سلطات إقليم كردستان. وفي الأسابيع الأخيرة، استُهدفت مواقع لإنتاج المحروقات في إقليم كردستان بقذائف صاروخية لم تتبن أي جهة إطلاقها. وسجل أول استهداف بالصواريخ في نيسان (أبريل)، ثم استهدفت في أيار (مايو) مصفاة نفط كاوركوسك، وهي من أكبر المصافي في المنطقة الغنية بالنفط والواقعة شمال غرب أربيل عاصمة كردستان العراق.

إقليم كردستان العراق يدين الهجوم على حقل كورمور للغاز في السليمانية

حقل كورمور للغاز في محافظة السليمانية تعرض للقصف بـ 3 صواريخ

دبي - العربية.نت.. أدانت حكومة إقليم كردستان العراق الهجوم الصاروخي على حقل كورمور للغاز في محافظة السليمانية، اليوم الاثنين، والذي نسبته إلى "جماعات مسلحة". وقال المتحدث باسم حكومة الإقليم في بيان: "ندعو الحكومة الاتحادية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من هذه الهجمات، ومنع تكرارها". وأشار البيان إلى أن هذه الهجمات المتكررة تهدف إلى "تقويض الأمن والاستقرار في عموم العراق والازدهار الاقتصادي في إقليم كردستان". وكانت شبكة (رووداو) الإعلامية الكردية أفادت في وقت سابق اليوم نقلا عن قائممقام جمجمال باستهداف الحقل بثلاثة صواريخ.

مقتل 5 عناصر من القوات التركية شمالي العراق

المصدر: النهار العربي.. قتل 5 عناصر من القوات التركية شمالي العراق في هجوم وقع في منطقة عملية "مخلب الصاعقة". وأعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، مقتل عسكري و4 من قوات الأمن، خلال عملية "مخلب الصاعقة" المستمرة ضد تنظيم "بي كي كي " شمالي العراق. وقدم الوزير التركي في تغريدة عبر تويتر تعازيه لذوي القتلى والشعب التركي، متمنيا الرحمة لهم الرحمة والغفران. وأطلقت تركيا عمليتي مخلب "البرق" و"الصاعقة، عند في 23 نيسان (أبريل) الماضي، بشكل متزامن ضد مسلحي "بي كي كي" في مناطق "متينا" و"أفشين-باسيان"، شمالي العراق. يذكر أن "بي كي كي"، تتخذ من جبال قنديل شمالي العراق، معقلا لها، وتنشط في العديد من المدن والمناطق والأودية، وتشن منها هجمات على الداخل التركي. ونقلت مواقع الكترونية بيانا عن المركز الاعلامي لقوات الدفاع الشعب الكردية ان "عناصرها استهدفوا مروحية عسكرية تركية حاولت إنزال جنود في ساحة المقاومة (كهف الجرحى)، ما ادى الى اشتعال النار فيها . ثم دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين استمرت نصف ساعة، مما اجبر القوات التركية على التراجع.

العراق يكشف وجود 5 قواعد تركية على أراضيه

مجلس الأمن يناقش اليوم الاعتداء على المنتجع السياحي

الشرق الاوسط... بغداد: فاضل النشمي... ما زالت تداعيات القصف التركي لمنتجع سياحي في محافظة دهوك متواصلة على المستويات العسكرية والسياسية وحتى الرياضية، إذ كشف رئيس أركان الجيش العراقي، عبد الأمير يار الله، حجم القوات والقواعد العسكرية داخل الأراضي العراقية، وهو أول تصريح علني يصدر عن مسؤول عسكري رفيع في هذا الاتجاه. وقال يار الله خلال جلسة الاستماع أمام مجلس النواب إن «هناك 5 قواعد رئيسية تركية موجودة في شمال العراق، أقول هذا رغم التوصيات بعدم الحديث علناً بهذه التفاصيل، يوجد في القواعد أكثر من 4 آلاف مقاتل، وهناك حالة ازدياد وتوغل للأتراك داخل الأراضي العراقية». وأضاف: «كان لديهم 40 نقطة عسكرية في العام الماضي، واليوم هناك 100 نقطة داخل أراضينا وتبعد مسافات قليلة عن مناطق زاخو والعمادية في دهوك، وعلينا أن نرسل قوات جيش وبيشمركة إلى هذه المناطق ليقوموا بمسك المناطق الفارغة على الحدود لإرغام الأتراك على ترك نقاطهم». من جانبه، أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، يوم الاثنين، مضي بلاده في مفاتحة مجلس الأمن الدولي بشأن الاعتداء التركي الأخير الذي أدى إلى مقتل وإصابة أكثر من 30 مواطناً في منتجع سياحي بمحافظة دهوك بإقليم كردستان. وجاء تأكيد الكاظمي، خلال استقباله الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جينين بلاسخارت. ونقل بيان رئاسة الوزراء عن بلاسخارت قولها: «سأدلي بإفادة في جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن الاعتداء التركي على العراق». وشهد اللقاء أيضاً «البحث في ملفات التعاون بين العراق وبعثة الأمم المتحدة في المجالات المختلفة الأخرى، لا سيما ما يتعلق بخطوات غلق ملف النازحين ودعم المناطق المحررة». بدوره، أكد المتحدث باسم الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، انعقاد مجلس الأمن الدولي، يوم الثلاثاء، لمناقشة الشكوى التي قدمها العراق ضد الخروق التركية على أراضيه. وقال الصحاف في حديث لـ«الشرق الأوسط» إن «العراق حشد جميع الجهود وبالاتفاق مع شركائه لإدانة الاعتداءات التركية». وأضاف أن بلاده «ستطلب من مجلس الأمن إرغام تركيا على سحب قواتها العسكرية اتموجودة بشكل غير شرعي داخل العراق ودفع تعويضات مالية لضحايا عملياتها العسكرية من المواطنين العراقيين، وتقديم أنقرة اعتذاراً رسمياً للعراق وشعبه جراء الخسائر التي طالت البنى التحتية». وقال الصحاف لقناة «العراقية» الرسمية إن «الرسالة التي وجهها العراق لمجلس الأمن تضمنت جملة من الموضوعات أبرزها إعداد الخروق التي طالت السيادة منذ 2018، حيث وثقنا بالرسالة أكثر من 22 ألفاً و740 خرقاً تركياً». وأضاف أن «الرسالة تضمنت أيضاً إطلاع مجلس الأمن على طبيعة المخاطر التي ينطوي عليها الاعتداء الأخير الذي وصل إلى المدن الآهلة بالسكان داخل الأراضي العراقية، وهذه الاعتداءات تنطوي على مخاطر تتعلق بجهود مكافحة الإرهاب، كذلك تضمنت الرسالة أسماء الشهداء والجرحى خلال الاعتداء الأخير». ولفت إلى أن «لدى تركيا أغراضاً توسعية وراء الاعتداءات التي تقوم بها» نافياً ما يتردد عن وجود «اتفاقية أمنية أو عسكرية مع الجانب التركي تسمح بتوغل قواتها داخل الأراضي العراقية». من جهة أخرى، ونتيجة لتوتر العلاقات بين أنقرة وبغداد، أعلنت اللجنة الأولمبية العراقية، يوم الأحد، انسحابها من دورة ألعاب التضامن الإسلامي المقرر إقامتها في تركيا، وذلك احتجاجاً على قصف دهوك. وذكر إعلام اللجنة الأولمبية في بيان أن «اجتماعًا طارئًا بحث فيه الأزمة الأخيرة حيث قرر الانسحاب من منافسات دورة ألعاب التضامن الإسلامي الخامسة المقرر إقامتها في تركيا بداية الشهر المقبل». وجاء الانسحاب "احتجاجًا على الدماء العراقية البريئة التي أريقت في مدينة زاخو، وانسجامًا مع الموقف الشعبي العراقي وتوصيات مجلس النواب العراقي في جلسته الطارئة الأخيرة، والموقف الحكومي المتمثل في بيان وزارة الخارجية».

ترشيح محمد شياع لمنصب رئيس الوزراء في العراق

الراي... أعلن الإطار التنسيقي صاحب الغالبية النيابية في البرلمان العراقي، اليوم الاثنين، عن ترشيحه للوزير الأسبق محمد شياع السوداني لمنصب رئيس الوزراء. وذكر الإطار في بيان موجز أن قيادات الإطار التنسيقي اتفقت في اجتماع على ترشيح السوداني لمنصب رئيس الوزراء بالاجماع. وتولى السوداني مناصب عدة في الحكومات السابقة بينها محافظ ميسان في عام 2005 ثم وزير حقوق الانسان في العام 2010 ثم وزير العمل والشؤون الاجتماعية في العام 2014 كما تولى عدة حقائب وزارية بالوكالة. ودخل السوداني العمل السياسي عضوا في حزب الدعوة الذي يتزعمه رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي بيد أنه أعلن انسحابه من الحزب إبان الاحتجاجات الشعبية الواسعة التي شهدتها البلاد في العام 2019. ويفترض ان يصوت البرلمان أولا على رئيس الجمهورية الذي جرى العرف السياسي على ان يكون من المكون الكردي وهو ما لم يتحقق حتى الان ليقوم بعد ذلك الرئيس بتكليف السوداني بتشكيل الحكومة بصفته مرشحا عن الكتلة النيابية الكبرى.

الإطار الشيعي يرشح محمد السوداني لرئاسة حكومة العراق الجديدة

المصدرالجزيرة نت... بعد 9 أشهر من الانسداد السياسي، حسم الإطار التنسيقي، الذي يجمع أغلب القوى السياسية الشيعية اليوم، معضلة تسمية رئيس الوزراء الجديد باختياره لهذا المنصب النائب الحالي محمد شياع السوداني، الذي قاد سابقاً وزارات العمل والشؤون الاجتماعية وحقوق الإنسان وأيضاً الصناعة والتجارة بالوكالة. وفي بيان رسمي، أعلن الإطار التنسيقي أن اختيار السوداني جاء خلال اجتماع سادته أجواء ايجابية، مؤكداً أن القادة اتفقوا وبالإجماع على ترشيحه. وبعد انسحاب مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي، انحصر السباق على رئاسة الوزراء بين السوداني ووزير التخطيط السابق علي يوسف عبدالنبي الشكري، قبل أن يحسم الإطار التنسيقي تسمية الأول لخلافة رئيس الحكومة الحالي مصطفى الكاظمي لقيادة المرحلة الصعبة. وشكل الثلاثاء الماضي الإطار التنسيقي، الذي بات الكتلة الأكبر في البرلمان بعد استقالة نواب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، لجنة لاختيار المرشحين لمنصب رئيس مجلس الوزراء، تضم كلاً من الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي ورئيس تيار الحكمة عمار الحكيم ورئيس المجلس الأعلى همام حمودي وممثل حزب الفضيلة عبد السادة الفريجي. وبعد سلسلة اجتماعات ماراثونية، قلّصت اللجنة الأسماء المرشحة إلى 4 قدم زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي منهما السوداني والشكري، وطرح زعيم تحالف الفتح ومنظمة بدر هادي العامري اسمي الأعرجي القيادي بحركته ورئيس هيئة الحشد الشعبي ومستشار الأمن الوطني السابق فالح الفياض. وفي بيان قال الأعرجي، القيادي في منظمة بدر، «منذ 9 أشهر والعملية السياسية تشهد انسداداً أضر بمصالح الشعب والوطن، وإيماناً مني بأن الوطن يستحق التضحية لذا أشكر لجنة الاطار الموقرة التي رشحت اسمي لمنصب رئاسة الوزراء وهنا أعلن اعتذاري عن قبول الترشيح».

"الآن: حرق القنصليّة التركيّة بالبصرة".. ما حقيقة الانتقام العراقي بعد هجوم دهوك؟

فرانس برس... بالتزامن مع خروج تظاهرات في مدن عراقية عدّة، تنديداً بقصفٍ على منطقة في كردستان العراق قبل أيام، اتّهمت بغداد تركيا بالمسؤولية عنه، ظهرت على صفحات عراقية على مواقع التواصل الاجتماعي صورة قيل إنها تُظهر حرق متظاهرين في مدينة البصرة الجنوبية مبنى القنصلية التركيّة. ويظهر في الصورة مبنى تشتعل فيه النيران ليلاً، فيما يقف على مقربة من جدرانه عدد من الأشخاص. إلا أن هذا الادّعاء غير صحيح والصورة، التي التقطها في الحقيقة مصوّر لوكالة فرانس برس، تُظهر حرق القنصلية الإيرانية في النجف عام 2019. وجاء في التعليقات المرافقة على موقعي تويتر وفيسبوك "الآن.. حرق القنصليّة التركيّة في البصرة". وبحسب ما عثر عليه صحفيو فرانس برس، بدأ انتشار هذه الصورة بهذا السياق في الحادي والعشرين من يوليو الجاري. وبحسب فرانس برس، يأتي ظهور هذه المنشورات في ظلّ تظاهرات شهدتها في الأيام الماضية مدن عراقيّة منها كركوك والنجف وكربلاء إضافة إلى البصرة، ولاسيّما أمام مراكز منح التأشيرات لتركيا، احتجاجاً على قصف استهدف دهوك في كردستان العراق، اتّهمت بغداد أنقرة بالمسؤولية عنه، بينما نفت الأخيرة ذلك. كما لم ترد أنباء عن حرق قنصلية تركيا.

ما حقيقة الصورة إذاً؟

هذه الصورة وزّعتها وكالة فرانس برس عام 2019، وتُظهر حريقاً في مبنى القنصليّة الإيرانيّة في مدينة النجف في جنوب العراق، وتحديداً في السابع والعشرين من نوفمبر 2019. في ذلك اليوم، أضرم متظاهرون النار بالقنصليّة الإيرانية في مدينة النجف في جنوب العراق في إطار أكبر حركة احتجاجية شهدتها البلاد في تاريخها الحديث للمطالبة "بسقوط النظام" في بغداد، الذي يعتبرونه فاسداً ويتهمون إيران بدعمه. في ذلك اليوم، أضرم متظاهرون النار بالقنصليّة الإيرانية في مدينة النجف في جنوب العراق في إطار أكبر حركة احتجاجية شهدتها البلاد في تاريخها الحديث، للمطالبة "بسقوط النظام" في بغداد، والذي يعتبرونه فاسداً ويتهمون إيران بدعمه.

الكاظمي: العراق ماضٍ بمفاتحة مجلس الأمن بشأن الاعتداء التركي

بغداد: «الشرق الأوسط»... أكد رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، اليوم الاثنين، أن العراق ماضٍ بمفاتحة مجلس الأمن الدولي بشأن الاعتداء التركي الأخير، الذي أدى إلى مقتل وإصابة عدد من المواطنين في محافظة دهوك بإقليم كردستان شمالي العراق. ودعا الكاظمي، خلال استقباله الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت، «الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى الاستماع لوجهة النظر العراقية بهذا الخصوص بالنحو الذي يعزز سيادة العراق على أراضيه ويحمي مواطنيه». وأشارت بلاسخارت إلى أنها ستدلي بإفادتها بشأن الاعتداء التركي على العراق في مجلس الأمن الدولي. وحسب بيان للحكومة العراقية، بحث اللقاء ملفات التعاون بين العراق وبعثة الأمم المتحدة في المجالات المختلفة الأخرى، ولا سيما ما يتعلق بخطوات غلق ملف النازحين ودعم المناطق المحررة.

مجلس الأمن يدين هجوم دهوك ويؤكد على استقلال وسيادة العراق

بيان مجلس الأمن حث كافة الدول الأعضاء على التعاون مع الحكومة العراقية وغيرها من السلطات المعنية لدعم التحقيقات

دبي - العربية.نت... أعلنت بعثة إيرلندا في الأمم المتحدة، الاثنين، أن أعضاء مجلس الأمن أدانوا في بيان الهجوم على دهوك بإقليم كردستان العراق، وأكدوا دعمهم لاستقلال وسيادة العراق. وتعرض منتجع جبلي عراقي في دهوك لقصف تركي يوم الأربعاء الماضي، ما أسفر عن مصرع 9 أشخاص. ونفى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مسؤولية بلاده عن القصف، متهما الإرهابيين بتنفيذ الهجوم للإضرار بالعلاقات التركية العراقية. ونشرت بعثة إيرلندا بالأمم المتحدة عبر حسابها على تويتر البيان، الذي حث فيه أعضاء المجلس كافة الدول الأعضاء على التعاون مع الحكومة العراقية وغيرها من السلطات المعنية لدعم التحقيقات، بعد مقتل 9 مدنيين على الأقل بينهم أطفال في الهجوم. وقال وزير الدفاع العراقي جمعة عناد، الأحد، إن "تركيا استغلت الحرب على داعش للتوغل داخل العراق". وأضاف عناد، في حديث مع قناة "العربية"، أن أنقرة "لم تتجاوب" مع دعوات بغداد لسحب قواتها من معسكر زليكان، مؤكداً أن "هناك قوة تركية بحجم لواء متوغلة 20 كيلومترا شمالي العراق".



السابق

أخبار سوريا... سوريا والمغرب و«التطبيع»... تحديات على أجندة القمة العربية.. لعمامرة من دمشق: العالم العربي بحاجة إلى سوريا وليس العكس.. سفير طاجيكستان في الكويت يتسلّم من أكراد سورية 146 فرداً من عائلات «دواعش»..تركيا وشمال سوريا.. "إشكالية" التحرك على الأرض لا تمنع "ضربات الجو".. قوات النظام تقصف محيط قاعدة تركية في ريف حلب..مقتل أحد ضباط النظام في درعا وتهديدات لمناطق التسويات..

التالي

أخبار دول الخليج العربي.. واليمن..الرئاسي اليمني: ميليشيا الحوثي تستعد لجولة أكثر دموية..لندركينغ يعود إلى المنطقة لدعم تمديد هدنة اليمن..مسلسل «سيول الأمطار» يستمر في فضح فساد الحوثيين..مقتل وإصابة 18 جندياً ضمن 288 خرقاً حوثياً للهدنة..انتهاكات حوثية بالجملة قبل أسبوع من نهاية الهدنة الأممية الممددة..مقتل وإصابة 5 حوثيين في اشتباكات بينية وسط اليمن..الحوثيون يعززون حصار قرية «خبزة» في محافظة البيضاء.. بن سلمان يبدأ جولة أوروبية تقوده من أثينا لباريس..أردوغان: مساعي تطوير العلاقات مع السعودية لا تزال مستمرة.. رسميا.. البحرين تنضم لاتفاق الشراكة الصناعية بين الإمارات ومصر والأردن..


أخبار متعلّقة

...A Procedural Guide to Palestinian Succession: The How of the Who...

 الجمعة 30 أيلول 2022 - 5:49 ص

...A Procedural Guide to Palestinian Succession: The How of the Who... NATHAN J. BROWN, VLADIMIR … تتمة »

عدد الزيارات: 104,818,604

عدد الزوار: 3,664,219

المتواجدون الآن: 76