اليمن ودول الخليج العربي...تعزيزات عسكرية للانقلابيين في جنوب الحديدة ...ميليشيات الحوثي تفجّر منزل والد وزير الدفاع اليمني...الإرياني: إيران تستخدم أدواتها في المنطقة لاستهداف أمن دول الجوار....الرياض: الأعمال الإرهابية تستهدف أمان إمدادات الطاقة للعالم ...مجلس الوزراء السعودي يقر نظام الإقامة المميزة...السعودية تخصص رابطا جديدا للمواطنين القطريين...أميركا: ميليشيات تابعة لإيران وراء الهجوم على السفن الـ4 قبالة الإمارات.....الإمارات: أمننا وأمن السعودية جزء لا يتجزأ...الأردن: استهداف أمن السعودية هو استهداف لأمن المنطقة والعالم....قاعدة الأزرق الأردنية الجوية تتجهز..على وقع التداعيات والحشد الأميركي..

تاريخ الإضافة الأربعاء 15 أيار 2019 - 3:35 ص    عدد الزيارات 240    التعليقات 0    القسم عربية

        


تعزيزات عسكرية للانقلابيين في جنوب الحديدة والميليشيات تجبر القبائل على تجنيد الصغار في صعدة وتستهدف مسجداً في البيضاء..

تعز: «الشرق الأوسط».. دفعت الميليشيات الحوثية الانقلابية بتعزيزات عسكرية نحو المديريات الواقعة جنوب الحديدة في غرب اليمن، بالتزامن مع استمرار تصعيدها العسكري واستهداف الأحياء السكنية في قرى بالمنطقة. وبعد الخسائر التي تكبدتها في مختلف جبهات القتال، لجأت ميليشيات الانقلاب إلى التصعيد العسكري في المحافظة الساحلية والدفع بتعزيزات كبيرة، إضافة إلى إجبار عدد من القبائل في محافظة صعدة، شمال غربي صنعاء، على تجنيد عدد من الأطفال للقتال في صفوفها. وقال الجيش الوطني عبر موقعه الإلكتروني «سبتمبر. نت» إن «القياديين في الميليشيات المدعوين أحمر شرمة وعزيز أحمد خرصان، أجبرا أبناء قبائل بني حذيفة في مديرية مجز، على إلحاق أطفالهم بدورات عسكرية وتثقيفية ذات طابع طائفي، لدى الميليشيات». وذكر الموقع أن القياديين الحوثيين «هددا الأهالي بإلحاق أطفالهم في الدورات بالقوة إذا امتنعوا عن ذلك»، وأن «ميليشيات الحوثي تهدف من خلال دوراتها إلى غسل أدمغة الأطفال، وتلقينهم أفكاراً طائفية، تمهيدا لنقلهم إلى جبهات القتال». وفي الحديدة، أكدت ألوية العمالقة التابعة للجيش والمتمركزة في جبهة الساحل الغربي، أن «ميليشيات الحوثي دفعت بتعزيزات عسكرية جديدة نحو مديريتي التحيتا وحيس، جنوبا، في تصعيد عسكري جديد». ونقل مركزها الإعلامي عن مصادر ميدانية في وحدة الرصد والمتابعة، أن «التعزيزات وصلت من مديرية الجراحي وأخرى من محافظة إب، وسط اليمن، وتتضمن آليات ومعدات عسكرية وأسلحة ثقيلة ومئات المقاتلين». وأوضحت أن «الميليشيات قامت بشن عمليات عسكرية متزامنة على مواقع متفرقة لقوات العمالقة في مديريتي التحيتا وحيس عقب وصول التعزيزات العسكرية إلى مشارفها»، و«استهدفت ميليشيات الأحياء السكنية في مديرية حيس (أمس) الثلاثاء، بالأسلحة الرشاشة وبالأسلحة القناصة بشكل عشوائي». وقالت «ألوية العمالقة» إن «قناصة الميليشيات الحوثية أطلقت نيران أسلحتها صوب منازل المواطنين وأصابت أحد النازحين أمام منزله، حيث نقل على إثرها إلى المستشفى الميداني في مديرية حيس لتلقي العلاج. وكان الشاب المصاب يحيى محمد إسماعيل (16 عاماً) واقفاً أمام أحد المنازل التي نزح إليها مع عائلته وتعرض للإصابة برصاص قناصة ميليشيات الحوثي إصابة مباشرة ووصفت حالته بغير المستقرة». يأتي ذلك في الوقت الذي تتواصل المعارك التي اشتدت حدتها في شهر رمضان، وسط تقدم الجيش الوطني المدعوم من تحالف دعم الشرعية الذي يواصل عملياته العسكرية لتطهير باقي المدن والمحافظات اليمنية من الميليشيات. وفي محافظة حجة المحاذية للسعودية، دمرت مقاتلات تحالف دعم الشرعية خلال اليومين الماضيين مواقع عسكرية تابعة لميليشيات الحوثي. وقال مركز إعلام المنطقة العسكرية الخامسة، في بيان مقتضب له، إن «مقاتلات تحالف دعم الشرعية، استهدفت، صباح الثلاثاء، بغارات جوية معسكرات تابعة للميليشيات غرب مديرية عبس وأخرى على مزارع الجر شمال محافظة حجة». ونقل عن مصدر عسكري قوله إن «مقاتلات التحالف شنت غاراتها على معسكر للحوثيين غرب عبس وأعطبت ست دبابات، كما استهدفت عناصر حوثية وعربتين بي إم بي وعربتين كاتيوشا في مزارع الجر». وكانت مقاتلات التحالف شنت، أول من أمس، غاراتها على تجمعات للحوثيين ومخزن أسلحة وآليات عسكرية، غرب منطقة بني حسن شمال مديرية عبس، ومخزن للأسلحة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية الانقلابية، كما تم إعطاب عربة مدرعة، وعيار 23 مضاد طيران ... وعلى صعيد المعارك الميدانية، أعلن الجيش الوطني إحرازه تقدما جديدا، الاثنين، في جبهة المصلوب جنوب غربي محافظة الجوف، شمالا، عقب شن قواته هجوما على مواقع تمركز الانقلابيين. وأكد مصدر عسكري، نقل عنه مركز إعلام الجيش، أن «قوات الجيش تمكنت من تحرير عدد من المواقع في منطقة الحلو غرب مديرية المصلوب، ودحر عناصر ميليشيات الحوثي التي كانت تتجهز لمهاجمة مواقع الجيش، إضافة إلى استعادة كميات كبيرة متنوعة من الأسلحة والذخائر». وقال إن «الهجوم أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف ميليشيا الحوثي الانقلابية، وما يزال عدد من الجثث الحوثية متناثرة بمواقع الاشتباكات حتى اللحظة». وفي البيضاء، وسط اليمن، تجدد الاشتباكات بين الجيش وميليشيات الانقلاب، مساء أول من أمس في مديرية الزاهر وسط تبادل القصف بمختلف الأسلحة. وقال مصدر في المقاومة الشعبية لـ«الشرق الأوسط» إن «الاشتباكات تجددت بين الجيش والميليلشيات في منطقة الغول بالزاهر وسط تبال قصف مدفعي». وأكد أن «الانقلابيين ردوا، كعادتهم، على نيران الجيش بتكثيف القصف على منطقة غول السقل والمناطق المجاورة المأهولة بالسكان وقاموا باستهداف مسجد غول السقل بالمنطقة نفسها، ما أسفر عن إلحاق الأضرار المادية بمنازل عدد من المواطنين والمسجد المستهدف».

اليمن.. خسائر فادحة للحوثيين في الضالع

سكاي نيوز عربية – أبوظبي.. تجددت المعارك على طول جبهات القتال شمالي الضالع باليمن، وأدى القصف النوعي والمكثف للقوات المشتركة والمقاومة الجنوبية إلى حرق وتدمير دبابات وآليات الميليشيات الحوثية الموالية لإيران. وتصاعدت وتيرة المعارك بشكل متواصل في جبهات قعطبة، ودوت انفجارات عنيفة من جراء القصف المتواصل بصواريخ الكاتيوشا على مواقع المليشيات الحوثية، وسط أنباء عن إطلاق الميليشيات صاروخا باليستيا هو الرابع على الضالع منذ بدء المعارك، حيث وقع الصاروخ في منطقة خالية ولم يخلف اضرارا . واستهدفت المقاومة الجنوبية والقوات المشتركة مواقع وتمركزات الحوثيين في حمر الهديلة وحمر السادة، ودكت مواقع المليشيات الحوثية في معزوب عامر بقصف متواصل بصواريخ الكاتيوشا. وكانت قوات الحزام الأمني في الضالع قد عممت، الاثنين الماضي، على المدنيين في قعطبة والفاخر الابتعاد عن تجمعات المليشيات الحوثية ومواقع اعتلاء القناصة وأماكن إخفاء الأسلحة والاليات والنقاط التي تم استحداثها . وكان 6 مدنيين من أسرة واحدة قتلوا، فجر الثلاثاء، بينهم 4 أطفال اثر قصف مدفعي حوثي على منزلهم في قرية الوبح وجرح 7 آخرين. وفي وقت سابق الأحد، أفادت مصادر عسكرية يمنية بمقتل قيادي بارز في ميليشيات الحوثي مع عشرات الأفراد في غارات جوية لمقاتلات التحالف العربي شمالي محافظة الضالع. وذكرت المصادر، أن رداد يحيى العمري والمعين من قبل المتمردين نائبا لقائد المنطقة العسكرية لقي مصرعه مع عشرات آخرين من المتمردين. ولقي القيادي الحوثي حتفه في غارات للتحالف استهدفت تجمعات للمتمردين في مديرية قعطبة ومنطقة يعيس في جبهة مُريس شمالي محافظة الضالع.

ميليشيات الحوثي تفجّر منزل والد وزير الدفاع اليمني

المصدر: العربية.نت - أوسان سالم.. فجّرت ميليشيات الحوثي منزل الشيخ علي أحمد صلاح المقدشي، والد وزير الدفاع اليمني، محمد علي المقدشي، في مدينة ذمار ، وسط اليمن. وقالت مصادر محلية بمدينة ذمار إن ميليشيات الحوثي زرعت عبوات ناسفة شديدة الانفجار في أركان المنزل المكون من 4 طوابق. وكان الحوثيون قد فجروا منتصف عام 2015 منزلين تابعين لوزير الدفاع المقدشي ووالده، في حي محطة الورقي شرقي مدينة ذمار. واتهمت وزارة حقوق الإنسان اليمنية، في وقت سابق، ميليشيات الحوثي بتفجير ونسف أكثر من 900 منزل لمعارضيها في عموم محافظات البلاد، منذ انقلابها على السلطة الشرعية أواخر عام 2014. وتلجأ ميليشيات الحوثي إلى تفجير منازل معارضيها، في سياق التهجير القسري وإرهاب وتركيع بقية السكان والانتقام من الخصوم، وفق توصيف تقرير حقوقي.

الإرياني: إيران تستخدم أدواتها في المنطقة لاستهداف أمن دول الجوار

عدن - «الحياة» .. أكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، أن إيران تستخدم أدواتها في المنطقة لاستهداف أمن دول الجوار. واعرب الإرياني عن إدانته واستنكاره اليوم (الثلثاء)، باستهداف خطوط إمداد النفط السعودية في منطقتي الدوادمي وعفيف، عاداً أن تداعيات الضغط الدولي على تنفيذ اتفاقات ستوكهولم بخصوص الانسحاب من موانئ الحديدة قد ظهرت الآن من خلال التصرفات العبثية للميليشيات الحوثية وقيامها باستهداف المنشآت النفطية وخطوط الملاحة البحرية. وطالب وفقاً لوكالة الانباء اليمنية، «المجتمع الدولي أن يدرك أن أدوات إيران في المنطقة ستستمر في زعزعة الأمن والسلم الإقليمي والدولي مالم يكن هناك تحرك قوي لردع الميليشيات المنفلتة عن القانون والخارجة عن سلطات الدولة». وشدّد الإرياني على ضرورة وضع حـد للمليشيات الانقلابية الحوثية ومنعها من تحويل اليمن إلى منصة لتهديد دول الجوار لصالح إيران التي باتت تستخدم الملف اليمني كورقة تفاوضية لتخفيف الضغوط الدولية المتزايدة عليها. وكانت الجمهورية اليمنية أدانت، بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف اليوم محطتي ضخ النفط بمحافظتي الدوادمي وعفيف بمنطقة الرياض . وأكدت الجمهورية اليمنية وقوفها مع المملكة العربية السعودية في مواجهة أي تهديد لأمنها واستقرارها. وجددت التأكيد أن خطر الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران بات يهدد الامن والاستقرار الإقليمي والامن والسلم الدوليين، مشيراً إلى أن هذه الافعال تعد اعمالاً إرهابية لا تختلف عما تقوم به أي جماعة إرهابية أخرى. ولفتت إلى أن النهج الذي انتهجته ميليشيا الحوثي الإرهابية منذ نشأتها حتى الان يعكس مساعيها مع مخططات طهران لزعزعة الامن والاستقرار ونشر الفوضى في منطقة الشرق الأوسط الأكثر أهمية بالنسبة للاقتصاد العالمي. وقالت: «إن استهداف المملكة العربية السعودية من قبل الميليشيات الحوثية الإرهابية بتحريض مباشر من إيران لا يمكن السكوت عليه ويشكل خرقاً فاضحاً لكل جهود السلام، ويهدد بانهيار كل مساعي الأمم المتحدة في اليمن». وأضافت: «إن اليمن قيادة وحكومة وشعب تتبرأ من هذا الفعل المشين لعصابة خارجة على القانون التي خرجت عن قيم واخلاق الشعب اليمني وباعت نفسها لنظام الملالي وصارت ألعوبة بيده». وأكدت الجمهورية اليمنية تأييدها لكل الإجراءات التي تتخذها المملكة للحفاظ على أمنها واستقرارها والتصدي للإرهاب بكل صوره وأشكاله، مشيرةً إلى أن استمرار مثل هذه الانتهاكات يضع المجتمع الدولي دون استثناء امام مسؤوليته الجماعية في التصدي لهذه الجماعة الإرهابية ومن يقف خلفها.

الرياض: الأعمال الإرهابية تستهدف أمان إمدادات الطاقة للعالم وحضّت على ضرورة التصدّي لجماعة الحوثي الموالية لإيران

صحافيو إيلاف.. إيلاف من جدة: دان مجلس الوزراء السعودي في جلسته اليوم برئاسة الملك سلمان، "الأعمال الإرهابية التخريبية ضد منشآت حيوية"، مؤكدا أنها لا تستهدف السعودية فحسب، بل تستهدف أمان إمدادات الطاقة للعالم. وقال بيان لمجلس الوزراء نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية: "الهجمات التي تعرضت له محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق ـ غرب الذي ينقل النفط السعودي من المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع، وتلك التي وقعت مؤخراً في الخليج العربي لا تستهدف المملكة فحسب، وإنما تستهدف أمان إمدادات الطاقة للعالم والاقتصاد العالمي". وشدد البيان على "أهمية التصدي لجميع الجهات الإرهابية التي تنفذ مثل هذه الأعمال التخريبية بما في ذلك ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران". وفي وقت سابق، قالت السلطات السعودية إن طائرات مسيرة مفخخة ضربت محطتين لضخ النفط في المملكة يوم الثلاثاء فيما وصفته بأنه عمل إرهابي "جبان" بعد يومين من تعرض ناقلتي نفط سعوديتين للتخريب قبالة ساحل الإمارات. وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن الهجوم تسبب في حريق، تمت السيطرة عليه الآن، وألحق أضرارا طفيفة بمحطة ضخ واحدة لكنه لم يعطل إنتاج النفط أو صادرات الخام أو المنتجات البترولية. وارتفعت أسعار النفط بعد نشر أنباء الهجوم على محطتي ضخ تقعان على مسافة نحو 320 كيلومترا غربي العاصمة الرياض. وارتفع سعر خام القياس الأوروبي برنت 1.20 بالمئة ليجري تداوله بسعر 71.07 دولار للبرميل في الساعة 1347 بتوقيت جرينتش. وفي سياق متصل، جدّد مجلس الوزراء السعودي في جلسته اليوم، مجلس الوزراء، "إدانة المملكة للأعمال التخريبية التي استهدفت يوم الأحد الماضي سفن شحن تجارية مدنية بالقرب من المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة في خليج عمان"، مؤكداً في الوقت نفسه "أن هذا الهجوم الإرهابي الذي طال أيضاً ناقلتي نفط سعوديتين وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات، يشكل تهديداً خطيراً لأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية، وبما ينعكس سلباً على السلم والأمن الإقليمي والدولي، كما أكد المسؤولية المشتركة للمجتمع الدولي في الحفاظ على سلامة الملاحة البحرية وأمن الناقلات النفطية تحسباً للآثار التي تترتب على أسواق الطاقة وخطورة ذلك على الاقتصاد العالمي". وقدر المجلس، بحسب البيان "جهود الجهات المختصة بأمن الدولة وتمكنها في عملية استباقية من القضاء على خلية إرهابية تتألف من 8 عناصر تم تشكيلها حديثاً تخطط للقيام بعمليات إرهابية تستهدف منشآت حيوية ومواقع أمنية، وتحييد خطرهم والمحافظة على حياة الآخرين الموجودين في المحيط السكاني للموقع".

مجلس الوزراء السعودي يقر نظام الإقامة المميزة

المصدر: دبي - قناة العربية... قرر مجلس الوزراء السعودي، الثلاثاء، الموافقة على نظام الإقامة المميزة. وجاء في نص القرار الصادر من مجلس الوزراء أنه "بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 148 / 41 ) وتاريخ 3 / 9 / 1440هـ، وبعد الاطلاع على التوصية المعدة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية رقم ( 8 ـ 44 / 40 / د ) وتاريخ 25 / 8 / 1440هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على نظام الإقامة المميزة . وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك". ويأتي القرار في سياق تواصل السعودية تنفيذ إصلاحات لتنويع اقتصادها. واقر مجلس الشورى، الأربعاء، نظام الإقامةالمميزة الذي يلغي نظام الكفيل ويمنح المقيمين مزايا خاصة وحرية أكبر. وينقسم مشروع "الإقامة المميزة" إلى قسمين: إقامة دائمة، وإقامة مؤقتة برسوم محددة تخول حاملها ممارسة الأعمال التجارية وفق ضوابط معينة. ويمنح النظام الجديد للمقيم مزايا الإقامة مع أسرته واستصدار أذون زيارة للأقارب واستقدام العمالة وامتلاك العقار وامتلاك وسائل النقل. كما يمنح المقيم حرية الخروج من المملكة والعودة إليها من دون إذن مسبق، إضافة إلى مزاولة الأنشطة التجارية. وسيتولى مركز يسمى "مركز الإقامة المميزة" شؤون هذا النوع من الإقامة. أما الشروط التي يجب استيفاؤها للحصول على الإقامة المميزة فتشمل:

1. وجود جواز سفر ساري المفعول

2. ملاءة مادية للمتقدم

3. أن لا يقل عمر الحاصل على الإقامة المميزة عن 21 عاماً

4. أن يكون حاصلا على إقامة نظامية في المملكة إذا تقدم بالطلب من داخلها

5. كذلك تتطلب سجلاً جنائياً نظيفا، وتقريراً صحياً يثبت خلو المقيم من الأمراض المعدية بما لا يتعارض مع الأنظمة المعمول بها

وبحسب ما هو معلن للوقت الحالي فإنه لا توجد تفاصيل شاملة حول تكلفة الحصول على الإقامة المميزة، أو حجم الملاءة المالية المطلوبة عند الفرد لتسهيل حصوله عليها. ويرى خبراء اقتصاد أن تطبيق نظام "الإقامة المميزة سيخفض تحويلات الأجانب إلى الخارج وسيوفر 10 مليارات دولار سنوياً على الاقتصاد.

السعودية تخصص رابطا جديدا للمواطنين القطريين الراغبين في أداء مناسك العمرة

المصدر: واس... أعلنت وزارة الحج والعمرة في السعودية عن تخصيص رابط إلكتروني جديد، لاستقبال طلبات القطريين الراغبين في أداء مناسك العمرة، "نظرا لقيام السلطات القطرية بحجب الوصول إلى الرابط السابق". ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الوزارة بيانا جاء فيه أن الرابط "https://qatariu.haj.gov.sa"، الذي كان قد تم تخصيصه لاستقبال طلبات المعتمرين القطريين الراغبين في أداء مناسك العمرة قد تم حجبه، ولذلك تم تخصيص عنوان جديد (https://qtumra.haj.gov.sa) "لاستقبال طلبات الأشقاء القطريين". وأشارت الوكالة إلى أن هذه الخطوة تأتي "في إطار حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على تسهيل إجراءات قدوم جميع المعتمرين، وتذليل كل العراقيل التي قد تواجههم لأداء هذه الشعيرة".

أميركا: ميليشيات تابعة لإيران وراء الهجوم على السفن الـ4 قبالة الإمارات..

الحياة...واشنطن - رويترز - قال مسؤول أميركي مطلع على أحدث تقييمات للولايات المتحدة اليوم (الثلثاء) إن وكالات الأمن الوطني الأميركية تعتقد الآن أن وكلاء متعاطفين مع إيران أو يعملون لحسابها ربما هاجموا أربع ناقلات قبالة الإمارات، وليس القوات الإيرانية نفسها... وأضاف المسؤول إن من بين المهاجمين المحتملين جماعة الحوثي في اليمن أو فصائل شيعية تدعمها إيران وتتخذ من العراق مقرا لها، لكنه أردف أن واشنطن لا تمتلك دليلاً دامغا على مخربي السفن الأربع، ومنها ناقلتا نفط سعوديتان، قبالة ساحل إمارة الفجيرة الأحد.

خبراء سعوديين وأميركيين وفرنسيين ونروجيين وإمارتيين يحققون في حادثة استهداف السفن الـ 4

الحياة...دبي - أ ف ب .. أعلن مسؤول إماراتي أن خبراء سعوديين وأميركيين وفرنسيين ونروجيين يشاركون في التحقيق إلى جانب بلاده في «عمليات تخريبية» استهدفت الأحد، أربع سفن في خليج عمان قبالة سواحل إمارة الفجيرة التابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة. ولم يحدد المسؤول (الذي لم يكشف هويته)، عدد هؤلاء المحققين، موضحا أن الفريق يضم خبراء من دول هي «حليفة دولية» للإمارات.

الإمارات: أمننا وأمن السعودية جزء لا يتجزأ

أبوظبي - «الحياة»... استنكرت دولة الإمارات العربية المتحدة الهجوم الإرهابي التخريبي بطائرات بدون طيار مفخخة واستهدف محطتي ضخ لخط الأنابيب في الرياض اليوم (الثلثاء). وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان لها تضامن الإمارات الكامل مع المملكة العربية السعودية ووقوفها مع الرياض في صف واحد ضد كل تهديد لأمن واستقرار المملكة ودعمها كافة الإجراءات في مواجهة التطرف والإرهاب ووقوفها إلى جانبها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها. وأضاف البيان وفقاً لوكالة انباء الامارات إن أمن دولة الإمارات وأمن السعودية جزء لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعده الدولة تهديدًا لمنظومة الأمن والاستقرار في الإمارات.

الأردن: استهداف أمن السعودية هو استهداف لأمن المنطقة والعالم

عمّان - «الحياة» .. دانت الحكومة الأردنية بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي استهدف اليوم (الثلثاء)، محطتي ضخ نفط تابعتين لشركة أرامكو في المملكة العربية السعودية باستخدام طائرتين من دون طيار. وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية سفيان القضاة، إن الأردن تدين هذا الهجوم الإرهابي الجبان بأشد العبارات، وتؤكد وقوفها مع الأشقاء في السعودية المطلق في مواجهة أي تهديد لأمنها واستقرارها. وأضاف في بيان صحفي، إن أي استهداف لأمن السعودية هو استهداف لأمن المنطقة والعالم، مبيناً أن الأردن يساند الأشقاء في كل ما يتخذونه من إجراءات للحفاظ على أمنهم والتصدي للإرهاب بكل صوره وأشكاله. وشدد على أن أمن السعودية وأمن الخليج العربي وأمن الأردن واحد، مؤكداً تضامن الأردن الكامل مع السعودية وثقته بقدرتها في حماية أمنها واستقرارها.

قاعدة الأزرق الأردنية الجوية تتجهز رئيس الأركان يتفقدها على وقع التداعيات والحشد الأميركي

موقع ايلاف....نصر المجالي: على وقع التداعيات والحشد العسكري الأميركي في منطقة الخليج، زار رئيس هيئة الأركان المشتركة في الأردن الفريق الركن محمود عبدالحليم فريحات، يوم الثلاثاء، قاعدة الأزرق الجوية في شمال شرق الأردن، وهي من أهم القواعد الاستراتيجية في الإقليم. وحسب ما تناقلته وسائل إعلام ومواقع أردنية، فإن رئيس الأركان استمع إلى إيجاز قدمه قائد القاعدة عن سير الأمور التدريبية والفنية والعملياتية، مستعرضا المهام والواجبات التي يقوم بها منتسبو القاعدة، والجهود المبذولة في الدفاع عن سماء المملكة. واكد قائد القاعدة الجهوزية العالية التي تتمتع بها القاعدة، وما وصلت إليه الدفاعات الجوية من تحديث وتطوير لحماية أجواء الأردن وحفظ الأمن والاستقرار. واطلع رئيس هيئة الأركان المشتركة على عملية التطوير والتحديث والتسليح التي قام بها بعض المهندسين المتخصصين في السلاح لعدد من طائرات (اف 16)، ما يسهم في تحسين واداء وفعاليتها، ثم افتتح منامات الضباط والأفراد في القاعدة. يشار إلى أن الولايات المتحدة كانت قدرت الأهمية الاستراتيجية لقاعدة (الأزرق) التي تحمل اسم قاعدة الشهيد موفق بدر السلطي الواقعة على مثلث الحدود الأردنية العراقية السورية، وكذلك على مقربة من منطقة الخليج.

موافقة الكونغرس

وفي إطار هذا الاهتمام، وافق الكونغرس الأميركي في العام 2017 على إضافة 143 مليون دولار إلى ميزانية البنتاغون، في سبيل تعزيز قدراتها وتوسيع مساحة القاعدة الاستراتيجية الأردنية، لاستيعاب عدد أكبر من المعدات والطائرات العسكرية الأميركية مستقبلًا. وكان تقرير صحافي قال إن رغبة الإدارة الأميركية في رفع مستوى قاعدة موفق السلطي الجوية الأردنية الاستراتيجية لاحتمالات غلق القواعد في المنطقة، ومن بينها قاعدة "العديد" في قطر أو أنجرليك في تركيا. وأوضحت نشرة "ستارز آند سترايبس" العسكرية المتخصصة في نوفمبر 2017 أن القاعدة العسكرية الأردنية لعبت دورًا رئيسًا في العمليات العسكرية الأميركية والدولية خلال سنوات قصف تنظيم داعش السابقة. ورجّحت النشرة العسكرية أن تكون إجراءات توسعة وتأهيل القاعدة الأردنية في نطاق الاستغناء التدريجي عن الفعاليات الرئيسة التي تتولاها قاعدة "العديد"، بعدما شكلت المقاطعة العربية لقطر واقعًا جديدًا استدعى البحث عن بدائل محتملة.

تلميح ترمب

يذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، كان لمّح في وقت سابق إلى احتمالية مغادرة قواته لقاعدة "العديد"، مشيرًا إلى وجود 10 دول بديلة حال الاضطرار إلى مغادرتها. وحينذاك، نقلت النشرة العسكرية تقريرًا للوكالة الأمركية للطاقة الذرية يفيد بأن قاعدة "موفق السلطي" تحتاج الكثير من المخصصات والبرمجة. وأضافت أن القاعدة الأردنية تعمل الآن بما يتراوح بين 4 و5 أضعاف طاقتها منذ بداية الحرب على داعش. وأشار التقرير إلى أن الدعم المقدم من الكونغرس يهدف إلى دعم تدفق الموظفين والعسكريين عليها، ولتوفير التسهيلات الكافية للعمليات المستجدة، لذا يتوجب تعزيز الحياة الجديدة في القاعدة لتشمل المرافق والبنية التحتية الداعمة للمسؤوليات المستجدة.

 



السابق

سوريا...بعد لقاء بومبيو وبوتين اتفاق أميركي-روسي على المضي قدماً نحو حلّ سياسي في سوريا......من هي القوات الروسية التي تُقاتل في ريف حماة؟ ...12 قتيلا مدنيا في قصف شمال غرب سوريا بينهم 6 في حلب...مروحيات سورية تلقي عشرات «البراميل» على «مثلث الشمال»...

التالي

العراق..عبد المهدي الى تركيا لبحث ملفات الارهاب والمياه والتجارة وحزب العمال...الجيش الأميركي يحذر من "تهديدات وشيكة" ضد قواته في العراق...البرلمان العراقي يعتزم تشكيل لجنة لمكافحة الفساد..نينوى تعيد رسم الخريطة السنية في العراق.. إلغاء «المحور الوطني» والعودة إلى «تحالف القوى»...

Iran Briefing Note #5

 الأحد 21 تموز 2019 - 10:23 م

Iran Briefing Note #5 https://www.crisisgroup.org/middle-east-north-africa/gulf-and-arabian-penin… تتمة »

عدد الزيارات: 25,939,753

عدد الزوار: 633,638

المتواجدون الآن: 0