نائب إيراني يرصد ملايين لقتل ترمب.. وأميركا ترد "إرهاب"...

تاريخ الإضافة الثلاثاء 21 كانون الثاني 2020 - 6:44 م    عدد الزيارات 419    التعليقات 0

        

نائب إيراني يرصد ملايين لقتل ترمب.. وأميركا ترد "إرهاب"...

المصدر: العربية.نت- وكالات.. بعد أن رصد نائب إيراني، الثلاثاء، 3 ملايين دولار مقابل قتل الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، جاء الرد الأميركي معتبراً التصريح إرهابي الطراز. ووصف المبعوث الأميركي لنزع السلاح عرض النائب بـ"السخيف". وقال روبرت وود، السفير الأميركي لشؤون نزع السلاح، للصحافيين في جنيف "إنه عرض سخيف ويعطيك فكرة عن الأسس الإرهابية لذلك النظام، وكيف يجب على ذلك النظام أن يغير سلوكه". وكانت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية أفادت في وقت سابق، الثلاثاء، بأن نائباً إيرانياً أعلن عن مكافأة قدرها ثلاثة ملايين دولار "لمن يقتل" الرئيس الأميركي. كما نسبت الوكالة شبه الرسمية للنائب أحمد حمزة قوله "بالنيابة عن شعب إقليم كرمان، سندفع مكافأة ثلاثة ملايين دولار نقداً لمن يقتل ترمب". ولم يوضح حمزة كيف سيأتي بكل تلك الأموال، وإن كان عرضه هذا نوقش من قبل المسؤولين في بلاده. يذكر أن كرمان هي مسقط رأس قاسم سليماني قائد فيلق القدس الذي قُتل في ضربة بطائرة أميركية مسيرة في حرم مطار بغداد في الثالث من يناير. وشهدت العلاقات الأميركية الإيرانية تصاعداً في التوتر والتهديدات المتبادلة بعيد ذلك الاغتيال.

إيران تساوم معتقلة بريطانية بعد تعذيبها: تجسسي لصالحنا

المصدر: دبي - العربية.نت.. رفضت أكاديمية أسترالية-بريطانية مسجونة في إيران بتهمة التجسس عرض طهران عليها العمل كجاسوسة لصالح إيران، وفق رسائل هرّبتها خارج السجن ونشرتها وسائل إعلام بريطانية الثلاثاء.

سجن انفرادي

وكتبت كايلي مور-غيلبرت أن الشهور العشرة الأولى التي قضتها في جناح معزول تابع للحرس الثوري الإيراني في سجن إيفين بطهران كانت "مضرّة بدرجة خطيرة" بصحتها النفسية، وفق مقتطفات من صحيفتي "ذي غارديان" و"تايمز". وقالت "ما زلت ممنوعة من الاتصالات والزيارات وأخشى أن تتدهور حالتي النفسية بشكل إضافي إذا بقيت في جناح الاعتقال هذا الذي يخضع لقيود كثيرة للغاية".

تهمة التجسس

وتقضي عقوبة بالسجن مدّتها عشر سنوات بتهمة التجسس التي تنفيها. وكتبت بحسب "ذي غارديان" "الرجاء أن تقبلوا رسالتي هذه كرفض رسمي وحاسم لعرضكم علي العمل مع الفرع الاستخباراتي للحرس الثوري الإيراني". وقالت "لست جاسوسة. لم أكن يوماً جاسوسة ولست مهتمة بالعمل مع منظمة تجسس في أي بلد. عندما أغادر إيران أريد أن أكون حرّة وأن أعيش حياة حرّة، لا تحت الابتزاز والتهديدات". وتم تأكيد توقيف الأكاديمية في أيلول/سبتمبر. واتُّهمت بـ"التجسس لصالح دولة أخرى"، لكن عائلتها أشارت آنذاك إلى أنها اعتقلت قبل أشهر من ذلك. وأشارت مور-غيلبرت، المحاضرة في مجال الدراسات الإسلامية في جامعة ميلبورن إلى أنه تم عرض قرارين مختلفين كرد على استئنافها، أحدهما لحكم مدته 13 شهراً والآخر لعشر سنوات.

تعذيب بالضوء

وكتبت أن الشهور التي قضتها في الزنزانة الانفرادية، حيث تبقى الأنوار مضاءة طوال ساعات اليوم الـ24 ساهمت في نقلها إلى المستشفى. وقالت "خلال الشهر الماضي، أدخلت إلى (قسم) العناية الخاصة في مستشفى بقية الله مرتين وإلى عيادة السجن ست مرّات". وأضافت "أعتقد أنني أعاني مشكلة نفسية جدية". وذكرت الأكاديمية التي تلّقت تعليمها في جامعة كامبريدج أن المسؤول الإيراني عن ملفها صادر كتبها "للضغط عليّ نفسيًا". وأفادت بحسب مقتطفات في "تايمز" "إضافة إلى ذلك، لم أجرِ إلا محادثة هاتفية واحدة لمدة أربع دقائق مع عائلتي". ويذكر أنها محتجزة في السجن نفسه الذي تقبع فيه البريطانية الإيرانية نازانين زغاري راتكليف، التي كانت محور حملة واسعة تطالب بإطلاق سراحها.

How to Defuse Tensions in the Eastern Mediterranean

 السبت 26 أيلول 2020 - 5:22 ص

How to Defuse Tensions in the Eastern Mediterranean https://www.crisisgroup.org/europe-central-as… تتمة »

عدد الزيارات: 45,962,689

عدد الزوار: 1,352,894

المتواجدون الآن: 40