نتنياهو يستعد بـ... دعم من ترامب لفرض السيادة على الضفة «قريباً»..

تاريخ الإضافة الإثنين 13 أيار 2019 - 9:33 م    التعليقات 0

        

نتنياهو يستعد بـ... دعم من ترامب لفرض السيادة على الضفة «قريباً».. بولندا تلغي زيارة وفد إسرائيلي بسبب ممتلكات اليهود...

الكاتب:القدس - من محمد أبو خضير,القدس - من زكي أبو حلاوة ..الراي... في خطوة تؤكد الانحياز الأميركي غير المسبوق لتل أبيب، أعلنت القناة الـ«12» الإسرائيلية عدم ممانعة الرئيس الأميركي دونالد ترامب فرض رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو سيادة الدولة العبرية على الضفة الغربية ضمن «صفقة القرن»، كما فعلت مع الجولان المحتل في العام 1981. وذكرت القناة في تقرير أن ترامب أرجأ «صفقة القرن» لتمكين رئيس الوزراء الإسرائيلي من تشكيل حكومته، موضحة أنه سيعلن موافقته على الخطوة الإسرائيلية لفرض السيادة على الضفة عند تشكيل حكومة نتنياهو، التي ستكون عريضة وواسعة وقد تصل لـ30 وزيراً. وحسب التقرير، فإن خطة ترامب، تتضمن الاعتراف الأميركي بأن المستوطنات ستبقى بيد إسرائيل، فيما تبقى البلدات العربية التي تمثل كثافة سكنية بأيدي الفلسطينيين بموجب أي اتفاق دائم للسلام مستقبلاً. على صعيد آخر، وافق الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، أمس، على منح نتنياهو مهلة أسبوعين إضافيين لتشكيل حكومة ائتلافية جديدة بعد أن نفذ الوقت المحدد له للقيام بذلك أمس. في سياق منفصل، أعلنت بولندا، أمس، أنها ألغت زيارة مقررة لمسؤولين إسرائيليين على خلفية نيتهم إثارة مسألة استعادة ممتلكات ليهود صودرت خلال المحرقة النازية والتي تصل إلى 300 مليون دولار، وهي المسألة التي تصر وارسو على أنها أغلقت. وذكرت وزارة الخارجية في بيان، «قررت بولندا إلغاء زيارة مسؤولين إسرائيليين بعد أن أجرى الجانب الإسرائيلي تغييرات في اللحظة الأخيرة في تركيبة الوفد، مقترحاً أن تركز المحادثات بشكل أساسي على مسائل متعلقة بإعادة ممتلكات». في موازاة ذلك، قال مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام نيكولاي ملادينوف، إن هدف الجهود المبذولة حالياً يتمثل في ضرورة رفع الحصار عن قطاع غزة واستعادة الوحدة الوطنية من خلال إقامة حكومة وحدة وطنية ديموقراطية فلسطينية. وأكد للصحافيين في خان يونس، أمس، أن الأمم المتحدة عملت وستعمل بشكل جديد للتخفيف من معاناة سكان غزة ومحاولة إحداث اختراق كبير في قضية الحصار. وأعرب عن أمله في أن تقوم كل الأطراف لمنع انهيار التهدئة في غزة خلال الأيام المقبلة، والحفاظ على الهدوء على الأقل لثلاثة أسابيع لتنفيذ المشاريع التي يتم التجهيز لتنفيذها. وذكرت وكالة «الأونروا»، أمس، أن نحو مليون شخص في غزة، يشكلون نحو نصف عدد السكان، قد لا يكون لديهم طعام كاف بحلول يونيو المقبل. وأوضحت في بيان، أن نحو نصف عدد سكان القطاع يعتمدون على المعونة الغذائية المقدمة من المجتمع الدولي، مشيرةً إلى أنها بحاجة ماسة لتوفير ما لا يقل عن 60 مليون دولار إضافية بحلول يونيو المقبل للاستمرار في مواصلة تقديم الغذاء لنحو مليون لاجئ فلسطيني في غزة.

Nurturing Sudan’s Fledgling Power-sharing Accord

 الخميس 22 آب 2019 - 8:36 ص

  Nurturing Sudan’s Fledgling Power-sharing Accord https://www.crisisgroup.org/africa/horn-afr… تتمة »

عدد الزيارات: 27,404,069

عدد الزوار: 665,026

المتواجدون الآن: 0