تقرير: مخيمات العمال في قطر بؤرة لتفشي «كورونا»... والدوحة تخفي التفاصيل..

تاريخ الإضافة السبت 16 أيار 2020 - 10:48 م    عدد الزيارات 1215    التعليقات 0

        

تقرير: مخيمات العمال في قطر بؤرة لتفشي «كورونا»... والدوحة تخفي التفاصيل...

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين».... دائماً ما تتعرض مخيمات العمال في قطر لانتقادات كثيرة وإدانات دولية وحقوقية متكررة، بسبب الاكتظاظ الشديد وظروف المعيشة السيئة. والآن أُضيف إلى ذلك أن هذه المخيمات أصبحت «أرضاً خصبة لانتقال (كوفيد- 19)»، وفقاً لخبير في المجال الصحي بالبنك الدولي. وفي حين أن أقل من 10 في المائة من سكان قطر البالغ عددهم 2.5 مليون نسمة هم قطريون، تعتمد قطر بشكل كبير على العمالة الأجنبية، وخصوصاً العمال من دول آسيا وشرق أفريقيا؛ حيث يعمل حوالي 600 ألف عامل، معظمهم من الشباب والعزاب غير القطريين في مشروعات البناء، حسب تقرير لقناة «CBS NEWS» الأميركية. ويُنقل العمال إلى مواقع البناء في الصباح، ثم يُنقلون بعد الظهر إلى مخيمات ضخمة بُنيت خصيصاً لإيوائهم، على مشارف العاصمة الدوحة. وباتت قطر بقعة خطيرة لانتشار الوباء لا سيما في هذه المخيمات، حسب التقرير الذي أشار إلى أن السلطات القطرية تخفي كثيراً من التفاصيل، ولا تُفصح عن مواقع الإصابات. وقال الدكتور سامح السحرتي، كبير اختصاصي الصحة بالبنك الدولي، مؤخراً في مركز بروكنجز الدوحة «كان تفشي فيروس (كورونا) بطيئاً نسبياً في الأسابيع القليلة الأولى، ثم بدأ في الارتفاع بشكل كبير تقريباً من أسبوع إلى آخر، وكانت عملية التفشي تحدث بشكل رئيسي بين العمال المهاجرين، ولأسباب واضحة». ومنذ تأكيد الحالات القليلة الأولى في قطر لـ«كوفيد- 19» في مارس (آذار)، ارتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى أكث من 30 ألفاً في أقل من شهرين. وبينما لا يعطي المسؤولون تفاصيل دقيقة عن مكانهم، فمن الواضح أن كثيراً منهم داخل مخيمات العمال. من جهته، قال مسؤول من مكتب الاتصال الحكومي القطري لقناة «CBS NEWS» الأميركية، إن بلاده نفذت تدابير احتواء ووقاية واسعة النطاق، وقلصت جميع الأنشطة الاجتماعية، وأغلقت الحدائق والمرافق الترفيهية وأماكن العبادة والمحلات والمطاعم. واعتباراً من الأحد، سيكون من الضروري لكل شخص في قطر ارتداء الكمامة عندما يكون في الخارج، وإلا سيتعرض لغرامة قد تصل إلى 53 ألف دولار. وأشار التقرير إلى أنه على الرغم من تأكيدات مسؤول مكتب الاتصال الحكومي القطري على أن بلاده «مجهزة تجهيزاً جيداً للتغلب على التأثير الاقتصادي لـ(كوفيد- 19)»، فإن بعض القطاعات الرئيسية ستتعرض لا محالة لضربة اقتصادية كبيرة. فمثلاً، أعلنت «الخطوط الجوية القطرية» هذا الأسبوع أنها ستلغي ما يقرب من 9000 وظيفة بسبب ضعف الطلب على السفر الجوي. وقال الرئيس التنفيذي للشركة: «إنه قرار صعب للغاية... ولكن ليس لدينا بديل».

Behind the Snapback Debate at the UN

 السبت 19 أيلول 2020 - 7:32 م

Behind the Snapback Debate at the UN In mid-August, Washington notified the UN Security Council t… تتمة »

عدد الزيارات: 45,901,853

عدد الزوار: 1,350,239

المتواجدون الآن: 38